مغامرات خالد و مروة

انا اسمي (خالد) و عملت لفترة طبيب في احدى الدول العربية , و متزوج و معي ولد و بنت , و زوجتي (مروة ) و هي طبيبة ايضا .
كانت مروة حبي الاول في الكلية و قد ساعدتني ظروفي المادية للتقدم و الزواج منها فور انتهاء الدراسة بالكلية رغم اعتراض امي على الزواج مبكرا و ايضا على بعض صفات مروة زوجتي و هي انها غير محجبة و لبسها ضيق , و لكن حبي لمروة غلب كل شئ و ايضا وعدت مروة امي بالحجاب بعد الزواج و فعلا فعلت ذلك.
و مرت علينا السنين الاولى من الزواج على احسن ما يكون و نحن مستمتعين مع بعض جدا و لا نطيق ان نضايق بعضنا ابدا , و لأنني اعلم ان مروة ارتدت الحجاب رغما عنها رضاء لأمي , فلقد كنت اترك لها الحريه في السفريات و المصايف داخل بلدنا بخلع الحجاب و ارتداء ما تريد عدا المايوهات , اما في الخارج لما سافرنا ماليزيا و تايلاند , سمحت لها ايضا بارتداء المايوه العادي و البيكيني ايضا , و لا اكذب عندما اقول انني لم افعل هذا لرضاء مروة زوجتي فقط و انما رضاء لنفسي ايضا فلقد كنت استمتع جدا بجسمها امامي هكذا بالمايوه على الشاطئ و بنظرات الرجال لها و لكنني لم اكن اقول لها هذا.
و بعد زواجنا بحوالي 6 سنوات ,اضطرتنا الظروف للبحث عن عمل في الخليج و بالفعل سافرنا لاحدى الدول العربية و عملنا سويا في مستشفى كبير , ولكن طبعا اسلوب المعيشه المتزمت في تلك الدولة ضايق زوجتي مروة كثيرا ولكنها كانت مضطرة لتحمله حتى تتحسن ظروفنا المادية.

و لقد اضطرتنا الحياة الرتيبة في في هذه البلدة, للتركيز على حياتنا الجنسية اكثر , واصبحنا نمارس الجنس اكثر مما كنا نمارسه في بلدنا مصر, و ايضا اصبحنا نشاهد الافلام الجنسية كثيرا خاصة اثناء ممارستنا للجنس , و بسبب تلك الافلام سمحت لي مروة بممارسة الجنس الشرجي معها اخيرا بعد ان كانت تتمتنع طوال سنوات زواجنا السابقة , و ايضا بدأنا ندخل اشياء جديدة في حياتنا الجنسية اهمها التخيلات الجنسية و كنا نستمتع جدا بتخيل انفسنا في حفلة جنس جماعي او ان هناك رجل اخر يجامع زوجتي معي او انني اجامع امرأة اخرى مع زوجتي
و مع مرور الوقت , وجدت مروة طريق اخر للترويح عن نفسها في هذه البلدة و ذلك بالتجمعات التي تحضرها مع الطبيبات الاخريات و زوجات الاطباء , و في تلك الجلسات بدأت مروة تدخن السجائر و لم اعترض على ذلك , بل كنت استمتع برؤيتها تدخن امامي في غرفتنا وحدنا او نحن نمارس الجنس رغم انني انا لا ادخن.
و في الصيف الماضي , جاءتنا فرصة للسفر لأسبانيا تبع لأحدى شركات الادوية و ولم نضيع الفرصة طبعا و تركنا اولادنا عند زميل لنا وسافرنا نحن الاثنين لتلك الرحلة الجميلة , و كنا هناك نترك جروب الاطباء المسافرين معنا و ننطلق وحدنا .. و طبعا لم تضيع مروة زوجتي الفرصة و ارتدت على الشاطئ المايوه البيكيني بعد طول اشتياق له.
و هناك رأينا اعلان لأحدى منتجعات العراة القريبة من الشاطئ , و فوجئت بمروة زوجتي تسألني هل نجرب , و ترددت كثيرا فرؤيتها بالبيكيني شئ و رؤيتها عارية امام الغرباء شي اخر تماما , ولكنني بعد تفكير بسيط وافقت بعد ان خفت ان تضيع الفرصة و لا تتكرر مرة اخرى و اندم على ضياعها.
و بالفعل ذهبنا لمنتجع العراة , و دخلناه فعلا , وكنا مبهورين منذ اول لحظة خاصة ان موظفة الاستقبال كانت عارية تماما , و داخل المنتجع كان العراة حولنا من كل الاشكال و الانواع و الاعمار , وكنا نحن فقط مازالنا بمايوهاتنا , و ترددنا بعض الوقت في خلع ملابسنا تماما , ولكن مروة كانت اكثر جرأة مني و خلعت المايوه البيكيني تماما و اصبحت عارية تماما , و بعدها فعلت انا ايضا و انطلقنا عراة على الشاطئ و نحن نحس بحرية لم نحسها من قبل ابدا و متعة لم اتوقعها تماما.

و كررنا الامر في اليوم التالي و قضينا اليوم كله في منتجع العراة , و في هذا اليوم سمعنا اثنين يتكلمون جانبنا بالعربية و طبعا لم نخطئ لهجتهم ابدا , و كانوا اكيد من نفس البلد التي كنا نعمل بها وقتها و المعروفه بتزمت اهلها و هو ما اثار استغرابنا جدا لحظتها , و نظرنا لهم و كانوا زوجين مثلنا .. اعمارهم في مثل اعمارنا تماما و حتى اجسامهم متقاربة من اجسامنا الا ان الزوجة كانت اكثر امتلاءا من مروة زوجتي و طيزها و بزازها اكبر و اكثر انتفاخا .
تعرفنا عليهما سريعا و لم يخجلا مننا و لكننا لم نخبرهم اننا نعمل وقتها و نعيش في بلادهم و اكتفينا بتعريف اسماءنا و اننا من مصر جارتهم , وعرفنا ان الزوجين اسمائهم ( فهد ) و ( مشاعل ) و متزوجين من خمس سنوات و هذه ثاني مرة يدخلون منتجع للعراة حيث انهم ذهبا العام الماضي لمنتجع للعراة في كرواتيا.
قضينا اليوم كله سويا و كان الامر غريب و لذيذ و نحن نتمشى عراة سويا و طبعا رأيت نظرات فهد لجسم مروة زوجتي و كذلك لمح هو نظراتي لجسم زوجته خاصة انها كانت تمشي امامنا هي و مروة اغلب الوقت و كان منظر طيزها الكبيرة و هي تتحرك و تهتز مثير للغاية حتى انني فعلا وجدت صعوبه شديدة في اخفاء انتصاب زوبري و اضطررت لربط فوطة حول وسطي اغلب الوقت.
و في المساء خرجنا من المنتجع سويا بعد ان ارتدينا ملابسنا و و اتفقنا على ان نتغدى سويا غدا في شقتهم التي يستاجروها هنا …. و فعلا ذهبنا لهم في اليوم التالي … و كانت اول صدمتنا انهم يجلسون في شقتهم عراة تماما ايضا مثل المنتجع , واضطررنا طبعا للخلع عراة مثلهم , وكان منظر مروة و مشاعل عراة في المطبخ يجهزون العشاء منظر مثيرا جدا جدا.

و بعد العشاء , احضرو لنا الخمور , ورفضت انا شربها بينما شربت مروة زوجتي النبيذ الاحمر و ايضا اخذت تدخن السجائر مع مشاعل و زوجها.
ثم جلسنا نشاهد فيلم رومنسي على التليفزيون سويا , و فهد يحتضن زوجتة و انا احتضن زوجتي , و وقت ما كنا مندمجين في الفيلم انا و مروة فوجئنا بفهد و زوجته يتبادلون القبلات الحارة امامنا كأننا غير موجودين , و اردت ان اقوم و اترك لهم الحرية و لكن مروة زوجتي اجلستني و كانت تريد ان تشاهدهم , وطبعا خلال دقائق كان فهد فوق مشاعل يقبلها بقوة ويتحسس جسمها و كانوا ينظرون الينا احيانا و يبتسمون ثم يكملوا ما يفعلا.
وسكتنا انا و مروة نشاهد فقط و كان زوبري منتصب بشده , فأخذت فوطة من جانبي حتى اخفيه , ولكنني فوجئت بمروة زوجي ترفع الفوطة و تبدأ تمص زوبري بنهم شديد كأنها تهيجني اكثر مما انا هائج فعلا.
و لما رأي فهد و مشاعل ما نفعل , قام فهد و جلس جانبي تماما , و جلست زوجته مشاعل مثل زوجتي مروة و بدأت تمص زوبر زوجها كما تفعل مروة معي تماما.
وبعد دقائق , فوجئت بمشاعل تترك زوبر زوجها و تتجه لزوبري لتمص فيه مع مروة زوجتي , و نظرت لفهد زوجها فوجدته مبتسم و لا يعترض , فأخذت انظر لمنظر زوجته و زوجتي وهم يمصون زوبري بلهفة و كان منظر مذهل لم اتخيل جماله من قبل ابدا.
و بعد فترة , وجدت مروة تنظر الى زوبر فهد و تنظر الي كأنها تستاذني ان تفعل معه كما تفعل مشاعل معي , فترردت قليلا و لكن منظر جسم مشاعل العاري بين افخاذي و لسانها يلحس زوبري بجنون و تدعكة ايضا ببزازها الكبيرة , كان اصعب من ان اتنازل عنه , فأشرت لمروة زوجتي انني موافق , و بالفعل انتقلت تمص زوبر فهد و كانت هذه اول مرة ارى مروة تلامس رجل آخر غيري.
طبعا لم يتوقف الامر على المص فقط , و تطور شيئا فشيئا و قضينا كل الليل سويا في شقة فهد و مشاعل و لم ننم الا في اول الصباح , و فعلنا كل ما تخيلناه انا و مروة سابقا في تخيلاتنا الجنسية , حيث تبادلنا انا و فهد زوجاتنا و كل مننا جامع زوجة الاخر جانبه على سرير واحد , و ايضا جامعت انا زوجتي و مشاعل سويا و فهد يشاهدنا فقط و كذلك فعل هو و انا اشاهد فقط , والمثير اننا مارسنا الجنس المزدوج ايضا حيث جامعت انا و فهد زوجته مشاعل في وقت واحد حيث هو تحتها في كسها وانا خلفها في طيزها و فعلنا هذا مع مروة زوجتي ايضا حيث كنت انا تحتها انيك في كسها و فهد خلفها ينيكها في طيزها , و كان منظر غريب جدا لما استيقظت بعد الظهر لأجدني محتضن مشاعل من ظهرها و يداي تمسك بزازها و زوبري مازال في فلقة طيزها , اما مروه فكانت على السرير الاخر في حضن فهد و تحت الغطاء سويا.

بعد ان استيقظنا كلنا , اخذنا حمام سويا ثم تبادلنا ارقام التليفون , و اعطيناهم ارقام هواتفنا في بلدتنا و ليس بلدتهم , ثم ودعنا بعضنا حيث سنضطر انا و مروة للعودة لجروب الاطباء المسافرين معنا حيث ان رحلة عودتنا كانت في صباح اليوم التالي.
بعد عودتنا لعملنا في البلد العربي التي كنا نعمل بها وقتها , لم نكن نتكلم الا عما فعلناه هناك في اسبانيا , و الغريب اننا لم نكن نادمين نهائيا و التجربة كانت مثيرة جدا , حتى انه في الاسابيع التالية كان مجرد تذكر ما حدث كان يهيجنا جدا و يدفعنا لممارسة الجنس , و لكننا قررنا ايضا الا نقرر الموضوع مرة اخرى حتى نتفادى حدوث مصائب نسمع عنها يوميا من القبض على ناس في قضايا تبادل الزوجات.
و لكن بعد مرور حوالي ثلاث اشهر من عودتنا , لم نستطيع المقاومة , اخذت مروة تلح علي ان نتصل بفهد و مشاعل مرة اخرى , و فعلا وافقت و لكن لم نتصل بهم بل ذهبنا لهم مباشرة.
طبعا كانت مفاجأة مذهلة لهم لما وجدانا نطرق باب فيلتهم , و فرحوا بنا جدا و تعرفنا على عائلتهم و اولادهم و عوايلهم . و اخبرونا انهم اتصلوا بنا كثيرا على ارقامنا في مصر ولكن الهواتف كانت مغلفة دائما و اخبرناهم بالحقيقية و اننا كنا خائفين مما حدث و اخذنا احتياطاتنا فقط.
و في اليوم التالي مباشرة , حجرنا ( شالية ) بحمام سباحة و قضينا نحن الاربعة فقط اليوم كله فيه , حيث لم نتوقف عن اللعب و الهزار و ممارسة الجنس طوال الوقت , و لأول مرة نمارس الجنس انا و مروة في حمام السباحة كما كنا نشاهد في الافلام الجنسية.
و بعد اسبوع فقط , عرفنا فهد و مشاعل على زوجين اخرين هم ( فيصل ) و زوجته ( نورا ) , و عرفنا ان نورا هي بنت عم مشاعل , و ان هذان الزوجان هم اول من اقام معهم فهد و مشاعل تبادل زوجات , و طبعا حدث تبادل بيني انا و مروة مع فيصل و نورا , و كانت نورا لا تقل جمالا عن مشاعل رغم انها اكبر منها بحوالي 4 سنوات .
و بعد فترة اقامنا حفل تبادل ثلاثية في احدى الشاليهات و كانت هذه اول مرة لنا جميعا نجرب هذا الامر و كان غاية في المتعة خاصة وقت ما نتجمع كلنا في مكان واحد نمارس الجنس في نفس الوقت و نتبادل الزوجات بيننا طوال الوقت.
خلال الشهور التالية , تكررت اللقاءات بيننا عدة مرات و اصبحنا مرتبطين جدا ببعضنا …. حتى ان لما سافر فيصل خارج بلدته لمدة اسبوع , اتت زوجتة نورا هي و اولادها الصغار و قضوا معنا عدة ايام كانت من اجمل الايام حيث كنت يوميا انام وسط امرأتين كانوا يتفننون في امتاعي.
و ايضا لما سافرنا لبلدنا مصر في اجازة , اتي فهد و معه زوجتة مشاعل لقضاء اجازتهم معنا … واتت معهم نورا ايضا لكن بدون زوجها فيصل , و هناك في مصر تخلت مشاعل و نورا عن عبايات يلدتهم و ارتدوا الملابس الضيقة و المكشوفة , وقضينا عدة سهرات جميلة في الكثير من الملاهي الليلية و الاماكن السياحية , و ايضا سافرنا الشواطئ السياحية لبضعة ايام و هناك كنت مستمتع طوال الوقت انا و فهد بمنظر زوجتي و زوجتة و نورا و هم بالبيكيني طوال الوقت .

و لما رجعنا لبلادهم مرة اخرى .. اصبحت الامور احسن مما كانت … حيث كنت احس ان لي ثلاث زوجات و ليس زوجة واحدة , حيث كنت وقتما اريد ان انام مع مشاعل او نورا , كنت اتصل بهم مباشرة و نحدد مكان نلتقي فيه مع اي واحده منهم او الاثنتان سويا , و حتى لما اضطرت زوجتي مروة للسفر لمصر لوحدها لعدة ايام لظروف طارئة خاصة بمرض والدتها , فوجئت بفهد مصمم ان يترك زوجته مشاعل معي في البيت لتراعي البيت و الاطفال و تتطبخ لنا , بينما تركوا هم اطفالهم عند نورا ترعاهم , وطوال تلك الايام اصبحت حجرة نومي انا و مروة هي حجرة نومي انا و مشاعل كأنها زوجتي في الحقيقة.
في الحقيقة .. كنت اعلم ان مروة زوجتي تقابل فهد و فيصل لقاءات فردية بينهم دون ان تخبرني و لم اكن اسألها , و لكنني مرة عدت من عملي مبكرا يوما و فوجئت بفيصل و فهد الاثنان مع زوجتي مروة في جماع مزدوج احدهم في كسها و الاخر في طيزها , و دعتني مروة وقتها لمشاركتهم فيها , و فعلا شاركتهم و كانت مروة منهكه و مستهلكة بيننا و نحن الثلاثة ندعك فيها و لكنه كان واضحا انها مستمتعة ايضا
وبعد ان رحل فهد و فيصل يومها , عرفت من مروة يومها انها ليست اول مرة مرة يأتي لها الاثنان يجامعونها سويا و انهم اعتادا على ذلك كل فترة , و لكن ليس في شقتنا كل مرة , بل اخذاها مرة في شاليه و مرة جامعوها سويا في الهواء الطلق في الصحراء او كما يسمونها ” البر ”
و كان اول مشكلة تقابلنا في علاقتنا التبادلية هذه , هي حمل مشاعل , وحقيقي لم نكن نعرف ابو الطفل من منا , زوجها فهد ام انا ام فيصل , استخدمنا عملنا كأطباءو اضطررنا لأستخدام بعض الادوية المسببة للأجهاض حتى نزل الطفل في شهور الحمل الاولى.
و مرت بعد ذلك حوالي سنتين منذ لقاءنا الاول مع فهد و مشاعل في اسبانيا , كانت الامور فيها بيننا رائعة اغلب الاوقات و الجميل وقتها انه انضم الينا لفترة زوجين اخرين من حوالي 6 اشهر , و هم من اكبر بلد عربية شامية , و كان الزوج طبيب اسنان يدعى ” قاسم ” و الزوجة لا تعمل و تدعى ” لارا ” و قد تعرفت عليها زوجتي في احدى اللقاءات النسائية التي كانت تحضرها بأستمرار مع طبيبات و زوجات اطباء المستشفى التي نعمل بها و اصبحا اصدقاء جدا و نجحت زوجتي مروة بعد ذلك في اقناعها بالانضمام الينا هي و زوجها
و بعد ذلك اضطرتنا الظروف انا و مروة للرجوع لبلدنا مصر و ترك المعيشة في البلد العربية التي كنا بها ..
و رغم ان علاقتنا التبادليه مع فهد و مشاعل و فيصل و نورا و قاسم و لارا .. قد انتهت فعليا مع رجوعنا لبلدنا .. لكن مغامراتنا انا و مروة لم تنتهي و حدثت اشياء كثيرة و غريبة في حياتنا … سأحكيها لكم لو اعجبتكم البداية ….

خطتنا مع ماجد و مايسه

بعد عودتنا الى مصر … اخذنا حوالي شهرين او ثلاثه حتى استقرت احوالنا مرة اخرى و رجعنا انا لعمل في عيادتي الخاصة فقط بينما رجعت مروة الى العمل الحكومي و استلمت العمل في مستشفى جديد .. و رجع كل شئ كما كان قبل سفرنا اول مره و لكن الفرق اننا انتقلنا لشقة اكبر و في منطقة اكثر هدوءا و رقيا و اقرب كثيرا لعمل مروة الجديد
طبعا كانت مشاعل و نورا و ازواجهم يكلمولنا كثيرا و يخبروننا انهم مشتاقون لنا و كنا نطلب منهم زيارتنا في بلدنا و وعدونا انهم سيفعلون في اجازة اولادهم من المدرسة .

و لان الامور بيني و بين مروة اصبحت واضحة و صريحه و لا تحتاج الى سرية .. و تكلمنا انا و هي كثيرا و اتفقنا اننا نحتاج للحياة الممتعة التي اعتدنا عليها لسنتين و اتفقنا انا و هي ان نحاول ان نبحث عن ازواج هنا لنقيم علاقة تبادليه جديدة , و طبعا ان اول تفكير لنا هو الانترنت و الفيسبوك .. و الحقيقة وجدنا صفحات كثيرة بخصوص هذا الموضوع لكن اغلبها كانت صفحات نصابه و غير جاده .. و بعد بحث طويل عثرنا على زوجين وافقوا على الكلام معنا و اعطيناهم رقم محمول مجهول و كلمونا فعلا و سمعنا اصواتهم و تأكدنا انهم حقيقين و لكن رعبنا من الفضيحة او ان يكون الامر خطة من الشرطة .. فلم نكمل الامر و رمينا خط التليفون بعيدا …
ثم عثرنا على زوجين اخرين عن طريق الفيسبوك و قد اشترطوا ان نتحدث معهم على الانترتت مع فتح الكاميرات و وافقنا لان الامر مطمئن لنا ايضا و لكن اشترطنا عدم ظهور الوجوه. .. و جهزنا مكان فيةشقتنا غير واضح الملامح و ارتدت مروه قميص نوم مغري و جلست انا بالشورت فقط و انزلنا الكاميرا حتى رقبتنا حتى لا تظهر وجوهنا .. و فتحوا هم ايضا الكاميرا و كانت الزوجه ترتدي قميص نوم ايضا و تلف ايشارب حول وجهها كنقاب و زوجها ايضا بشورت فقط و يخفي وجهه بكوفيه … و من البدايه لم يعجبني الامر لان الزوجه كانت سمينه و جسمها مترهل و ايضا لم يعجب الزوج مروة زوجتي لانه كان بكرش كبير و ايضا واضح ان سنه فوق 50 سنه , و طبعا كانوا هما سيجنوا علينا حتى انهم كشفوا و جوههم بعد ان اطمئنوا لنا و كانوا عاديين جدا ، و لما لاحظوا عدم اهتمامنا كثيرا حاولوا اغرائنا اكثر حتى ان الزوج عرى جسم زوجته بنفسه حتى اصبحت عارية تماما و اخذ يدعك لها بزازها امامنا و فتح لنا طيزها بيديه حتى نرى شرجها و كثها .. و رغم ذلك لم نتحمس كثيرا و لكننا لم ننهي معهم الامر نهائيا و اخذنا رقم تليفونهم المحمول و عرفنا ان الزوج اسمه حسن و يعمل مدرس و الزوجه فاطمه و تعمل كبيرة ممرضات .. واخبرناهم اننا سنتصل بهم عندما تسمح الظروف .. و سجلت الرقم على هاتفي .. ثم نسيت انا و مروة بخصوصهم خلال ايام قليلة.
و لم مر الوقت ولم نجد اي زوجين يصلحون .. قررنا ان نحاول ان نجتذب نحن زوجين لهذه التجربه كما فعل فهد و مشاعل معنا في اسبانيا .. و اخذنا نبحث في الازواج التي نعرفها حتى استقرينا على ماجد و مايسه .. و هم جيران معنا في العمارة و هذا احد اسباب اختيارنا لهم .. كما ان الزوجة مايسه متحررة نوعا ما في ملابسها و جسمها متناسق جميل و زوجها ماجد وسيم و جسمه رياضي و عندهم طفل واحد فقط عمره ظ¤ سنوات..و اتفقنا ان تحاول مروه مع الزوجه لانها لا تعمل و موجودة اغلب الوقت في البيت او في الخارج تتسوق ..
و فعلا افتعلت مروة موقف ساعدت فيه مايسة في شئ ما و خلال ايام قليله اصبحوا اصدقاء .. و قررنا الا نتعجل الامور حتى لا نخسر الزوجين و تركنا الصداقة تتطور بين مروة و مايسة بالتدريج ….
في نفس الوقت اخبرتني مروة ان هناك زميل اعزب لها في عملها يدعى ايهاب يعاكسها كثيرا و هو يعجبها و اخبرتني انها ستتجاوب معه فقط لو انني وافقت و انتي لي مطلق الحرية في اقامه اي علاقات نسائيه حتى دون معرفتها … كنت سأرفض في البدايه لان المتعه في علاقاتنا السابقه هي ممارسه الجنس سويا مع غرباء .. و لكنني خفت ان تفعلها بدون معرفتي كما ان التصريح لي بممارسة الجنس مع من ارغب كان عرض مغري …. فوافقت في النهايه بشرط ان يفهم ايهاب انها تخون زوجها معه و ليس بمعرفتي ..

لم اسأل انا بعد ذلك عن اي شئ يحدث بين مروة و ايهاب و لكنها كانت تكلمه في المحمول امامي و كان واضح من كلامهم الجنسي انهم اصبحوا يمارسون الجنس سويا كثيرا في شقته .. كما نجحت انا في اقامه علاقة جنسيه مع ممرضتي الجديده في العياده و التي ظبطتها حتى تستدرج لي النساء ايضا.. و فعلا نجحت في توفيق علاقة اخرى لي مع احدى مريضاتي ايضا … و كنت امارس معهم الجنس في العياده اغلب الوقت و قليلا ما كنت أخذهم شقتي و احيانا امارس معهم الجنس سويا و كنت مستمتع جدا … و كانت مروة تعرف و كانت عكسي في معرفه اخبارها مع ايهاب ..فهي تسأل عن كل شئ و تحب ان احكي لها التفاصيل عن علاقتي بالممرضه و المريضه السابقه ..
و في مرة اتفقنا انا و مروة على خطه مرحه .. و اتيت انا بالممرضه و المريضه السابقه و في عز جماعنا رن جرس الباب و خافت المرأتين فطمأنتهم و اخبرتهم انها ( شرموطه ) اتفقت معها ان تأتي وتقضي معنا اليوم .. و فتحت الباب و دخلت مروة زوجتي بملابس عاريه قصيرة و سيجارة في فمها و مكياج صارخ و اخذت تتكلم معهم بمياصه و كلام جنسي مبتذل جدا حتى احسست انها فتاة ليل فعلا ..و كانت مروة تستخبى في احدى الحجرات منذ قبل مجي المرأتين و ارتدت الملابس الخليعه داخل المنزل و خرجت متسلله ثم ضربت الجرس و فتحت لها كما جهزنا خطتنا من قبل … و قد شاركتنا مروة الجنس فعلا و كان واضحا انها اكثر الثلاث نساء خبرة حتى انهم اخذوا يراقبونها ليتعلموا كيف يكون مص الزبر بمهارة و ما هي الحركات و الاوضاع التي تهيج الرجال ..
ثم طلبت مني مروة صراحة ان نفعل المثل مع ايهاب عشيقها لانه اوحشها جدا ان تمارس الجنس مع رجلين في وقت واحد … و وافقت و جهزنا خطه مشابه و اعطت هي موعد لأيهاب ان يأتي لها المنزل لان زوجها مسافر لخارج البلد لمده اسبوع .. و قبل الميعاد ازلنا كل صوري من البيت ثم مارسنا الجنس انا و هي و تعمدت هي ان اقذف لبني على صدرها .. و لما ضرب ايهاب الجرس ارتدت الروب فقط و فتحت له .. و لما رأها شبه عاريه و بقايا لبني على صدرها سألها هل رجع زوجها فمثلت الارتباك و نفت .. فأنفعل هو و دخل ليجدني في السرير عاريا و مثلت انا ايضا الارتباك و اخذت هي ايهاب خارج حجرة النوم و اخبرته اني عشيق قديم لها و قد انقطعت علاقتنا من فترة و قابلتها بالصدفه اليوم و رجعنا لبيتها سويا و نست انها اعطته هو ميعاد اليوم … و لكنها لن تتركه يرحل غضبان .. و رجعا سويا لحجرة النوم … و خلال دقائق كان ايهاب عاريا في السرير معنا .. لنهلك انا و هو مروة من النيك لمدة ساعتين متواصلتين .. و كان نجامعها نحن الاثنان سويا في كل فتحات جسمها و ان تعب احدنا او قذف لبنه يستريح قليلا بينما يكمل الاخر حتى يصل لنشوته هو ايضا ليكمل الاول معها و لم نرحمها دقيقه واحده حتى اخبرتنا انها لم تعد تشعر بكسها او بشرجها … و لما قامت لتدخل الحمام كان كسها و شرحها فعليا يقطرون لبنا .. هذا غير الذي كان يغرق وجهها و بزازها و طيزها.. و قد رحل ايهاب اولا و لم يعرف نهائيا انني زوجها… و اخبرتني مروة انها ابلغته بعد ذلك ان زوجها عاد من السفر و لن تستطيع لقاءه في بيتها مرة اخرى ابدا .. و ذلك حتى لا يحاول ان يأتي لها البيت مرة اخرى..

و رغم كل هذه الاحداث .. لم ننسى موضوع جيراننا ماجد و مايسه .. و حصلت تطور جميل و غير متوقع لما اخبرت مايسه زوجتي مروة انهم حجزوا بضعه ايام للمصيف في الغردقه و يدعوننا للذهاب معهم … و طبعا وافقنا .. و سافرنا كلنا سويا بعد ان تركنا اطفالنا مع والده مروه … و لكن كان معنا ابن ماجد و مايسه الصغير .. و نزلنا في شاليهين متجاورين في القريه السياحيه الفاخرة التي حجزنا فيها معهم… و من اليوم الاول تعمدت مروة ارتداء ملابس مكشوفه و قصيرة .. و في البحر كانت ترتدي المايوه البيكيني .. اما مايسه فلقد ارتدت مايوه عادي … و كانت زوجتي مروه تتعمد ان تنام في اوضاع مغريه على شيزلونج الشاطئ امام ماجد زوج مايسه الذي كان طبعا هائجا اغلب الوقت و كنت ارى انتصاب زبروه الواضح تحت الشورت .. و قد قالت مايسه لمروة زوجتي انني (سبور جدا ) لانني اسمح لها بتلك الحريه في الملابس بينما زوجها لا يسمح لها الا بالمايوه العادي … و هنا قامت مروة و اخذت تلح على ماجد ان يوافق ان ترتدي زوجته البيكيني و كانت تتعمد ان تقترب بصدرها من وجهه .. و كان ماجد يرفض في البدايه لكن تأثير مروة زوجتي غلبه و خاف ان يضايقها و وافق على طلبها .. و كانت مروة جاهزة ببيكيني اخر اعطته لمايسه و اخذتها لحجرة تغيير الملابس على الشاطئ .. و لما رجعا فوجئ ماجد بمنظر زوجته حيث كان البيكيني الخاص بها صغير الحجم و هي اكثر بدامتلاءا قليلا من مروة زوجتي و بزازها اكبر بكثير كما كانت بيضاء البشرة مثل الشمع .. و كان البيكيني يكشف نصف صدرها و نصفه السفلي رفيع قليلا من الخلف و يكشف جزء من طيزها .. و قبل ان يعترض ماجد على بيكيني زوجته .. اخذتها مروة من يدها و نزلا الى البحر .. و بعد قليل نادوا علينا .. فنزلنا معهم و قضينا وقت ممتع سويا .. و طبعا تلامست اجسامنا كثيرا .. و قد خرجت مايسه اولا لتستحم في شاور الشاطئ .. ثم تحججت انا و تركت مروة و ماجد وحدهم في المياه و خرجت للشاليه .. و جاءت مروة بعدي بنصف ساعه و سألتها عما حدث فضحكت و قالت ان ماجد كان هائج عليها جدا و كان يتعمد ان يلامس طيزها من تحت الماء كثيرا و عندما اصبحوا وحدهم في المياه حاول ان يقبلها و لكنها تمنعت عليه بدلع و لم تتركه يأخذ مناله
و في المساء سهرنا سويا في كازينو فاخر و كانت مايسه و مروة الاثنتان بملابس مغريه و مثيرة .. و قد رقصت مروة رقص شرقي مبدع على مسرح الكازينو .. اثار اعجاب الجميع و طبعا ماجد الذي صفق لها كثيرا
و في اليوم التالي اخبرتني مروة انها تكلمت في مايسه كثيرا امس بعد السهرة و تطرق كلامهم للجنس و انفتحا للكلام جدا و اخبرتها مايسه ان زواجها بماجد كان زواج تقليدي بدون قصه حب و انها لم تحب اي رجل في حياتها … و اخبرتها بسر خطير … و هو انها تعشق الجنس السحاقي مثل الجنس الرجالي تماما و تشاهد افلام سحاقيه كثيرا على الانترنت ..و قد اخبرتها مروة انها مثلها تعشق الجنس مع النساء و انها جربته فعلا من قبل في البلد العربي التي كنل نعمل بها .. و انني انا زوجها على علم بهذا الامر و غير معترض … و قالت ان مايسه تعجبت جدا و قالت انها تتمنى ان يمون زوجها مثلي و يسمح لها بتجربه الجنس النسائي ….
وقد طلبت مني زوجتي مروة ان اخذ ماجد بعيدا اغلب اليوم لانها ستحاول ان تقيم علاقه سحاقيه مع مايسه اليوم … و فعلا اخذت ماجد في بعض المشاوير و جلسنا في كافيهات و اخرت رجوعنا بكل الطرق حتى رجعنا بعد العصر … و اخبرتني مروة لما رجعنا الشاليه الخاص بنا انها تعمدت اخذ حمام مع مايسه و اخذت تهزر معها و تلامس اجزاء حساسه من جسمها .. حتى تهيجت مايسه تمانا و انتهى بهم الامر بممارسه سحاقيه كامله في السرير .. و قالت مروه ان مايسه امرأه هائجه جدا و تعشق الجنس و رغم انها اول مره تمارس السحاق الا انها نفذت بمهاره كل ما رأته في الافلام الجنسيه و قد تمتعت جدا معها .. واني سوف اتمتع حدا لو مارست معها الجنس فهي جسمها جميل جدا … ثم قالت اننا قد اقتربنا كثيرا من نجاح خطتنا ..
و في اليوم التالي .. اتت مايسه للشاليه الخاص بنا غاضبه …فتركتهم وحدهم و خرجت .. و لكنني اخذت استمع من خلف الباب … و عرفت ان مايسه اخبرت ماجد زوجها بما حدث بينها و بين مروة زوجتي. . متصوره ان زوجها ربما سيتقبل الامر .. مثلما اخبرتها مروه انني انا زوجها غير معترض على ممارستها للسحاق … لكن ماجد زوجها غضب جدا و حدثت مشكله .. فقالت لها مروة انها ستتصرف …و خرجت تتكلم مع ماجد و عادت بعد عشر دقائق و هي تبتسم و اخبرت مايسه انها حلت الموضوع و يستطيع هم الاثنان ممارسه الجنس السحاقي سويا اي وقت .. و لما سألتها مايسه كيف اقنعت زوجها بهذا الامر بسرعه … فقالت مروة انها اخبرته انها تمارس الجنس السحاقي بموافقه زوجها .. و انه لو وافق ايضا بخصوص زوجته ..فسوف تسمح له بالجلوس و مشاهدتهم هي و زوجته يمارسون الجنس امامه … و يبدو ان مايسه صدمت من تصرف مروة … ثم سألتها الن تنكسف ان يراها ماجد عاريه ؟؟ و ماذا بخصوص رد فعل زوجها ؟؟ .. فقالت مروة انها لا تنكسف من اي رجل … اما بخصوص رد فعلي انا زوجها … فقالت مروه انها لن تقول لي شيئا مما حدث ..

في اليوم التالي اخبرت الجميع انني عندي مشوار مهم .. و ذهبت اغلب النهار و لم اعد الا عند المغرب .. و في الشاليه الخاص بنا اخبرتني مروة ان كل شئ تمام و انها مارست الجنس مع مايسه امام زوجها ماجد … و كان ماجد كالمجنون و هو يراها هي و زوجته عراه سويا في السرير يقبلون بعضهم و يتبادلون مص حلمات بزازهم و يلحسون اكساس بعضهم .. و انه لم يستطيع ان يحتفظ بزوبره داخل ملابسه كثيرا و لما اخرجه قذف مرتين فقط من رؤيته لهم … و انه حاول ان يشاركهم الجنس و لكنها لم تسمح له ان يلمسها و سمحت له فقط ان يقذف لبنه مره على بزازها … و كل هذا دون اعتراض نهائي من زوجته مايسه.
بعد هذا اليوم … كانت اجازتنا قد انتهت .. و رجعنا سويا الى مدينتنا .. و من يومها انقلب الوضع كثيرا .. حيث كانت مايسه و زوجها يلحون على مروة لتكرار ما حدث في المصيف .. حيث تتمتع مايسه بالجنس السحاقي مع زوجتي مروة و يتمتع زوجها برؤيتهم سويا … و اخذت مروه تتمنع قليلا و تركتهم يلحون عليها لفترة طويله .. ثم اخبرتهم انها اخبرتني انا زوجها بما حدث و انني غير معترض و لكني اريد الجلوس و المشاهده مثل ماجد … و صدم هذا الكلام ماجد و مايسه في البدايه . و لكن بعد فترة قصيره … لم يتحملا فقدان هذه المتعه و وافقا على العرض …
و جهزنا لليله الكبيره .. و جلسنا انا و ماجد سويا نشاهد زوجاتنا يمارسون الجنس السحاقي سويا … و كانت مروه ذكيه و تتعمد اتخاذ اوضاع ينفتح فيها كسها و شرجها امام ماجد … و طبعا لم نتحمل انا او ماجد كثيرا و دخلنا معهم و جامع كل واحد زوجته امام الاخر ….. و في اليوم التالي تكرر الامر و لكن حدث تبادل كامل و جامعت مايسه امام زوجها و جامع ماجد مروة جانبي … و نجحت خطتنا اخيرا و نجحنا في ضم اول زوجين في شبكتنا الجديده لتبادل الزوجات ..
و طبعا كانت هذه البدايه لأحداث جديده و مثيره و عجيبه حدثت بعد ذلك …….

– حفلة جنسية جماعية

خلال اسبوعين فقط من بدايه علاقتنا التبادليه مع ماجد و مايسه .. كانوا عرفوا كل شئ عنا بخصوص علاقتنا السابقه مع فيصل و نورا و فهد و مشاعل و قاسم و لارا .. و عرفوا ايضا ان ضمهم لنا كان خطه وضعناها انا و مروة و نجحت نجاحا كبيرا و قد شكرونا على ذلك لانه لولا ما حدث ما كانوا عرفوا هذه المتعه الجنسيه الجديدة.
كان واضح ان مايسه سعيده جدا بما حدث .. لانها وجدت منفسها لممارسة الجنس السحاقي الذي تعشقه .. و كثيرا ما كنت ارجع من عملي لأجدها هي و مروة زوجتي يمارسون السحاق .. اما في السرير او تحت الشاور و احيانا في المطبخ … و احيانا كنت انضم لهم و احيانا اكتفي بالمشاهده الممتعه و احيانا اخرى اتركهم لحالهم …. و عن علاقتنا بماجد و مايسه عامة فلقد انفتحت تماما و كنا نجتمع في جنس جماعي على الاقل مرة اسبوعيا …و كانت كثيرا ما تبات مايسه معنا لأستمتع بها وحدي مع زوجتي . و احيانا كانت مروة تبات عندهم ليستمتع بها ماجد مع زوجته .. و كثيرا ما يحدث تبادل كامل و تبات مايسه معي و تبات مروة مع ماجد في شقته ..
كانت مايسه لم تجرب الجنس الشرجي من قبل مع زوجها ابدا .. و اول مرة يشاهدونه فعليا كان بيني انا و مروة … و كانت اول تجربه لماجد طبعا مع زوجتي زوجتي مروة و استمتع جدا حتى انه قذف لبنه ثلاث مرات يومها و جميعهم داخل طيزها… و قالت لي مروة انه بعد ذلك كل لقاءاتها الفرديه مع ماجد يكون اغلبها جماع في طيزها و لا يقذف لبنه ابدا الا داخلها … و قد حاولنا مع مايسه انا و ماجد زوجها و لكنها كانت خائفه من ان يألمها و لم نرغمها طبعا .. لكن في احدي لقاءتنا الجنسيه الجماعيه .. كانت مروة تركب فوق زوبر ماجد و هو ينيك في كسها و ركبت انا انيك شرجها في نفس الوقت و كانت هذه اول مره ترى مايسه جماع مزدوج … و قد قالت لها مروة انها متعه لا تعوض ان تشعر بزوبرين يتحركون داخلها … و قد اثار هذا مايسه ان تجرب الجنس الشرجي و قررت ان يكون اول تجربه لها معي انا و ليس مع زوجها لانني اكثر خبره منه في هذا الامر كما انني طبيب و اعرف كيف لا اجرحها …. و بالفعل اخذتها وقتها بالتدريج و بالهدوء و الصبر حتى استقر زوبري داخل طيزها دون الم او وجع يذكر …و اعجبها جدا جدا .. و بعد ذلك جربته مع زوجها عده مرات … و في جنسنا الجماعي التالي جربت مايسه الجنس المزدوج لأول مره في حياتها حيث كان زوجها ماجد تحتها ينيك في كسها و انا خلفها في شرجها .. و وقتها قذفنا لبننا نحن الاثنين داخلها لتقوم مايسه تضحك و كسها و شرجها يقطرون لبنا كثيفا …
كان اجمل ما في مايسه و يميزها عن مروه زوجتي .. ليس بياض بشرتها الشديد و لا عيناها العسليه … انما عشقها لطعم لبن الرجال … فلقد كانت مروة تسمح لي او لأي رجل جامعته بقذف لبنه على وجهها و احيانا داخل فمها و لكنها لا تبتلعه ابدا .. انا مايسه فلقد كانت تستلذ بطعم لبني انا و زوجها .. و مثلما كان زوجها ماجد يعشق قذف لبنه داخل طيز زوجتي مروة .. كنت انا استلذ بقذف لبنه داخل فم مايسه و اراها و هي تبتلعه بالكامل داخل بطنها و تلحس بقاياه بلسانها من على شفايفها و هو ما عند افتقده مع مروة جدا
رغم اندماجنا في كل هذه الاحداث المثيرة مع ماجد و مايسه ….كانت علاقة مروة زوجتي مع زميلها ايهاب مستمرة و لم تنتهي و عرف عنها ماجد و مايسه … لكن مروة كانت قد اكتفت من ايهاب و تريد انهاء علاقتها به دون مشاكل … لذلك استغلينا ان ايهاب خطب طبيبه تعمل في نفس مقر العمل .. لذلك مثلت مروة انها غاضبه منه بسبب خطوبته …. ثم لجأ ماجد لبعض معارفه في وزاره الصحة ليتم بعدها نقل ايهاب للعمل في مكان اخر .. و بذلك انتهينا من موضوع ايهاب تماما..

و بالصدفه التامه و عن طريق مريض عندي عرفت عن شخص ينظم حفلات جنسيه سريه للغايه و تحايلت كثيرا على هذا المريض حتى اعطاني رقم هذا الشخص و كان يدعى ” حاتم ” و لكني كنت واثق ان هذا ليس اسمه الحقيقي .. و اتصلت به و اخبرته برغبتي في المشاركه في حفلتة القادمه و لكنه كان شكاك جدا و اخذ كل بياناتي و قال انه سيتصل بي .. و مر بعد ذلك اسبوع كامل ثم اتصل بي فعلا و سألني هل سأحضر وحدي ام معي نساء .. فسألته لماذا يسأل .. فقال لان الاجر سيختلف .. فلو انا رجل وحدي سوف ادفع ظ،ظ* الاف جنيها مقابل حضور الحفله و ان كانت معي امرأه فسيكون الاجر الفين جنيها فقط و المرأه مجانا ….فقلت له سوف يكون معي امرأه و لكنني لم اقول له انها زوجتي… فقال انه سأل بخصوصي و اطمأن من ناحيتي لذلك فلا مانع من دخولي للحفل .. واعطاني عنوان فيلا في منطقه فخمه جدا في اطراف مدينتنا و اخبرني بميعاد و وقت الحفله تماما.
لما اخبرت مروة بكل هذا . فرحت جدا و سألتني لماذا لا نأخذ ماجد و مايسه معنا فقلت لها انه من الافضل ان نجرب نحن اولا … و بالفعل في اليوم المحدد ارتدت مروة ملابس مغريه جدا عباره عن فستان ضيق جدا و قصير جدا و فتحته الاماميه تكشف اغلب صدرها و ظهره مكشوف كله .. و ارتدت فوق هذا الفستان عبايه سوداء خلعتها في السيارة قبل دخولنا للفيلا .. التي كانت معزوله تماما عما حولها و اقرب فيلا لها تبعد حوالي ظ¥ظظ متر على الاقل.
و على باب الفيلا قابلنا حاتم و اخذ مني الالفين جنيها … ثم دخلنا الفيلا … و هناك رأينا انا و مروة العجب العجاب … اكثر من ثلاثين رجل و امرأه من من كل الاشكال و الاعمار .. و ليس مصريين فقط … بل كان هناك بعض الرجال و النساء الخليجيين و ايضا القليل من الاجانب الاوربيين … و كان يحدث مثلما نرى في افلام البورنو تماما .. كان الجنس في كل مكان .. حتى على سلالم الفيلا الدخليه … و في المطبخ .. و حتى في الحديقه .. و الخمره و الحشيش و البانجو في كل مكان و متاحين للجميع …
و بعد جوله بسيطه لنا في المكان .. لم اجد مروة بجانبي حيث جذبها رجلين و دخلا بها حجرة نوم و اغلقا عليهم الباب .. فخلعت انا ايضا ملابسي لابدأ المشاركه في هذه المعركة الجنسيه و كانت بدايتي مع فتاه جميله عمرها ظ¢ظ* عاما فقط و هذه كانت اول مشاركه لها في الحفلات الجنسيه مثلي و كانت هنا مع صديق لها.. و بعدها اخذت امرأه سمينه في الاربعينيات من عمرها و كان واضحا طبعا ان لها خبرة كبيرة في موضوع الحفلات .. ثم تشاركت انا و رجل اخر في امرأه جميله في الثلاثينيات من عمرها و مع هذه المرأه كانت اول قذفه لي يومها داخل اعماق شرجها ..

و بعد ذلك قررت البحث عن مروة زوجتي .. لأجدها في منظر لم اتخيله ابدا في حياتي .. حيث كانت وحدها في غرفه النوم مع خمسه رجال .. و ليس فيهم الرجلين الذي اخذاها مني اول الحفله .. و كانت مروة تركب زوبر احد الرجال الخمسه و اخر خلفها ينيك في طيزها و ثالث يضع زوبره في فمها تمصه له و الاثنين الاخرين يتركان لها ازبارهم تتدعكها لهم بأيديها .. حقيقي كانت مروة مستهلكه من كل النواحي .. و ظللت اراقب تلك المذبحة على زوجتي حوالي عشر دقائق حتى تجمع عليها الرجال الخمسة يقذفون لبنهم على وجهها واحد تلو الاخر حتى غرق وجهها تماما ثم تركوها ملقاه على السرير و خرجوا .. و هنا ساعدتها انا على القيام حيث كانت منهكه جدا جدا .. و ادخلتها الحمام تغسل وجهها لان لبن الرجال الخمسه كان يغرقه لدرجه انها لم تكن تستطيع فتح عينيها لتقول لي بعدها ” و انا اللي كانت فاكرة ان اللي بيحصل في افلام السيكس ده شغل تمثيل … اتاري الحقيقه اوسخ بكتير ” ثم طلبت مني ان اخرج لأمتع نفسي بينما هي ستغلق عليها الحمام لتستريح قليلا.. و فعلا تركتها تستريح و خرجت انا و اندمجت سريعا مع ثلاث سيدات وحدي في احدى الحجرات..
و استمرت هذه المتعة الرهيبه حتى ساعات الصباح الاولى و قد قذفت يومها تقريبا خمس مرات و هو لم يحدث ابدا من قبل في ليله واحده .. و كانت اخر قذفه من لبني ليلتها من نصيب سيده خليجيه في الاربعينيات من عمرها و ترسم الحنه على اماكن كثيره من جسمها …. و قد اجتمعنا عليها انا و ثلاث رجال اخرين و قذفت لبني داخل شرجها .. بينما قذف الاخرين لبنهم سويا داخل فمها … و بعد ذلك ارتديت ملابسي و اخذت ابحث عن مروة و كنت لم ارها منذ تركتها تستريح في الحمام .. و وجدتها في حمام سباحة الفيلا مازالت عاريه و كانت تمارس الجنس مع شاب وسيم داخل المياه .. و ظللت منتظرا حتى انتهوا و قذف الشاب لبنه على صدرها ثم تركها .. و لما خرجت من حمام السباحة كانت متعبه جدا .. و بحثنا عن فستانها و لم نجده فأعطيتها جاكيت بدلتي و ارتده فقط على جسمها العاري و ركبنا سيارتنا عادين الى البيت و انا ارى لبن الرجال الذي جامعتهم مروة الليله يسيل من نزولا من كسها و شرحها على فخذيها و ساقيها و قد جف غيره على وجهها و بزازها … و لما وصلنا الى عمارتنا كانت الساعة السادسه صباحا و الشارع خاليا تماما و لم نرى احد في البلكونات .. فصعدت لشقتي سريعا و احضرت لها عباءه .. ارتدتها سريعا في السياره ثم صعدنا سريعا للشقه … و هناك اخذنا حماما دافئا راحت بعده انا و مروة في نوم عميق حتى عصر اليوم لما اتت مايسه و معها اولادنا حيث تركناهم معها ليله امس ..

و بعد ان ارتحنا تماما .. تناقشنا انا مروة فيما حدثت و اتفقنا انها تجربة جميله و جديده .. و لكنها مرهقه .. و قالت مروة ايضا انها مهينه للنساء نوعا ما .. حيث كان الرجال يتعاملون معها كأداه للمتعه فقط ينيكون فيها حتى يصلوا لنشوتهم ثم يتركونها لغيرهم ليفعلوا المثل دون اعتبار كثير لمشاعرها هي و متعتها الشخصيه … و هذا لا يحدث في حفلات تبادل الزوجات حيث متعة النساء شئ يحرص عليه الرجال جدا … و اتفقنا انه رغم ذلك فسوف نكرر تجربه الحفله الجنسيه و لكن ليس كثيرا و كل فترة و عندما نشتاق لها فقط .. كما اتفقنا الا نخبر ماجد و مايسه نهائيا بما حدث ..
و بعد ذلك الحدث بحوالي اسبوعين … حدثت مفاجأة جميله جدا … حيث رن جرس باب شقتنا و كان ماجد و مايسه عندنا يتناولون الغذاء معنا … و لما فتحنا الباب كانت المفاجأة الجميله لما وجدنا حبيبتنا مشاعل و قد اتت من بلادها خصوصا لزيارتنا … كانت طبعا بدون العباية السوداء او النقاب و ترتدي بنطلون استرتش و بلوزه ضيقه … طبعا سعدنا بها جدا جدا و اخذتني هي بالاحضان و القبلات الحارة .. ثم عرفناها على ماجد و مايسه و كانت تعرفهم بالاسم من قبل .. حيث كانت مروة تتكلم معها بالهاتف كثيرا و تحكي لها بأستمرار تتطورات حياتنا .. و فوجئنا بها تأخذ ماجد و تقبله من فمه ثم تحتضن مايسه و تقبلها من فمها ايضا رغم انها اول مرة تقابلهم في حياتها..
و بعد ان جلست مشاعل و استراحت .. اخبرتنا انها هي و زوجها فهد كانوا في طريقهم الى انجلترا في رحله عمل خاصه بزوجها ..و لكنها اخبرته انها تفضل ان تقضي تلك الايام معنا هنا في مصر .. لذلك اتت هي الينا بينما سافر زوجها الى انجلترا على ان يمر علينا في طريق عودته و يقضي معنا يوم ثم يرحل هو و زوجته … و فرحنا جدا بقرارها هذا و سألناها عن الاحوال هناك فقالت ان الامور احسن ما يكون وكل شئ على ما يرام مع فيصل و نورا .. و لكن قاسم و لارا انتقلا الى العمل في مدينه اخرى و تركوهم .. و لكن المفاجأه هي انضمام زوجين اخرين للمجموعة يدعون متعب و العنود ..
يومها سهرنا سويا كثيرا . ثم طلبت مشاعل ان تقضي ليلتها معي وحدها … و صعدت مروة مع الاولاد ليقضوا الليله هناك … و قضينا انا و مشاعل ليله من اجمل ما يكون .. بدأناها ببعض الرقصات الخليجية الجميله ثم رجعت اتذوق حلاوة لسان مشاعل على زوبري مرة اخرى بعض ان افتقدته كثيرا .. ثم مارسنا الجنس في كل انحاء الشقه .. حتى في البلكونه رغم خوفي ان يرانا احد لكن مشاعل لم تكن مكسوفه و قالت ان المكان مظلم و لن يرانا احد … و كانت اخر جولاتنا يومها في البانيو تحت الشاور حيث جامعت مشاعل في شرجها و قذفت داخل طيزها الكبيرة او ” مكوتها ” كما يسميها اهل بلدها ..ثم نمنا في احضان بعضنا حتى الصباح.
في اليوم التالي قضينا اليوم كله سويا .. و المساء قالت مشاعل انها ستقضي ليلتها هذه المروة مع مروة و مايسه فقط لانها عرفت ان مايسه تحب الجنس السحاقي و هذه الليله ستكون لها … و بالفعل بتنا انا و ماجد في شقتي مع اولادي و ابنه .. و تركنا الثلاث نساء يقضون ليلتهم الماجنة سويا … و في الصباح صعدنا لهم لنجد الثلاثة نائمين عرايا تماما في سرير واحد و في احضان بعضهم .. فأيقظناهم و نحن نضحك و نهزر معهم .. و طبعا لم يفوتني نظرات ماجد لجسم مشاعل فهو اول مرة يراها عاريه تماما … و قالت مايسه زوجته انها قضت ليله من اجمل ليالي عمرها و ان مشاعل امرأه جميله و كتلة متوهجة من الجنس…
و بعد ان ارتدت النساء ملابسها و تناولنا الافطار … خرجنا و قضينا اليوم كله في الخارح و اكملنا السهرة معا في ملهى ليلي و تناولنا جميعا الخمور .. و لما رجعنا البيت .. قررت مشاعل ان تقضي ليلتها مع ماجد وحدهم .. و بالتالي قضيت انا ليلة ممتعة جدا مع زوجتي مروة و مايسه..
في الصباح التالي وصل فهد زوج مشاعل الى شقتي و رحبنا به جدا و اخذ زوجتي مروة بالقبلات الحارة على باب الشقه حتى قبل ان نغلقه .. و مثلما فعلت مشاعل فعلت مايسه .. و اخذت فهد بالقبلات الحارة رغم انها اول مرة تراه … ثم اتصلنا بمشاعل في شقه ماجد نبلغها بوصول زوجها .. فنزلت سريعا و كانت المفاجأه انها نزلت بالروب القصير الشبه شفاف و هي عارية تماما تحته .. و سألناها هل رأها احد هكذا و هي تنزل على السلم ؟ .. فضحكت و قالت فقط طفل صغير عمره ظ¥ اعوام تقريبا كان يلعب امام باب شقة عائلته المغلق …. و بعد قليل نزل ماجد لكن بكامل ملابسه و سلم على فهد و رحب به جدا..
و في نفس اليوم سافرنا جميعا لقضاء اليوم كله ( داي يوز) في فندق فاخر في العين السخنة .. و هناك قضينا يوم جميلا جدا على البحر و طبعا الزوجات الثلاثة مروة و مايسه و مشاعل بالمايوهات البيكيني الساخنة . و بعد ذلك اقمنا حفلة تبادل زوجات كبرى في احدى حجراتنا بالفندق و كانت ممتعة جدا جدا و استمرت اكثر من ساعتين جامع فيها كل رجل منا النساء الثلاثة في كسها و طيزها كما مارسنا معهم الثلاثة الجنس المزدوج .. لكن من نالت نصيب الاسد من لبن الرجال يومها كانت مايسه لانها كانت لا تمانع من قذفه في فمها و ابتلاعه و هو ما جعلنا نحن الرجال نتسابق في قذف لبننا في فمها .. اما مروة زوجتي و مشاعل فنالوا اغلب لبن الرجال داخل طيزهم.

و كان حسن الختام لهذا اليوم الجميل .. حركة اعتادا فهد و مشاعل فعلها في كل الفنادق التي يزورونها خارج بلادهم .. حيث وضع فهد كاميرا في الحجرة ثم اتصلنا بخدمة الغرف بحجة تنظيف كوب شاي وقع على الارض ثم تركنا مشاعل وحدها و جلسنا جميعا في حجرة اخرى نراقب الاحداث على شاشة اللاب توب… و اتى فتى خدمة الغرف و فوجئ بمشاعل تفتح له الباب لا ترتي الا ايشارب تلفه حول صدرها بينما اغلب نصفها السفلي من منتصف طيزها مكشوف تماما .. و اخذنا نضحك على ارتباك الفتى و هو يصب عرقا و مشاعل تتحرك حوله هكذا شبه عاريه .. و اخذ في تنظيف بقعة الشاي عشر دقائق اختلس فيها الكثير من النظرات لجسم مشاعل الشهي ..ثم انصرف و هو يكاد يسقط من الارتباك و انفلات الاعصاب ..
و بعد ان انهينا يومنا بهذه الفقرة الضاحكة .. رجعنا الى القاهرة .. حيث قضى فهد و مشاعل ليلتهم معنا ثم اوصلناهم بعد ذلك الى المطار و شكرناهم على المتعة الجميلة التي ننولها اي وقت نلقاهم فيه …

رحلة مع مايسا

بعد سفر فهد و مشاعل الى بلدهم بفترة , اتت لي لحضور احدى المؤتمرات في المانيا و كانت الدعوة لي انا و زوجتي و فرحت جدا بهذا الامر و وجدتها فرصة لتكرر متعتنا الاولى انا و مروة منذ عدة سنوات لما جربنا شواطئ العراة في اسبانيا لأول مرة في حياتنا و تعرفنا على فهد و مشاعل هناك , لكن مروة اخبرتني انها لن تستطيع السفر معي لان عندها التزامات شديده في عملها مما احزني فعلا و كنت سأرفض السفر لكن مروة اقترحت ان أاخذ معي مايسة بدلا منها , و عرضنا الامر فعلا على مايسة و ماجد و فرحت مايسة جدا لانها لم تسافر خارج مصر من قبل ابدا.
و فعلا سافرت انا و مايسة الى المانيا سويا , و كنت اقدمها لكل من اقابلهم هناك على انها زوجتي و كانت تحضر معي حفلات العشاء و نسهر سويا حتى انني في بعض اللحظات كنت احس انها زوجتي الحقيقية , و في اخر يوم قبل رجوعنا لمصر اقترحت على مايسة ان نذهب سويا الى احدى نوادي الجنس الجماعي بين الازواج و المنتشرة هنا في المانيا و تسمى نوادي السوينجرز ( Swingers Club) , و كانت مايسة خائفة جدا من التجربة من عده اشياء و لكنن اخبرتها انني قرأت كثيرا عن هذه النوادي و اعرف كل شئ و ليس فيها شئ اجباري كما ان الرجال يرتدون الواقيات ( كوندوم ) دائما منعا لنقل الامراض , وبعد الكثير من التردد وافقت مايسة على الذهاب معي و استعدت بأن ارتدت فستان مغري جدا ليس تحته اي شئ نهائيا.
وصلنا فعلا الى النادي الذي اخترته من على الانترنت و استقبلتنا صاحبة المكان بترحاب شديد و دفعنا مبلغ مالي بسيط .. ثم اخبرتنا السيدة ببعض التعليمات عن المكان و اخبرت مايسة بالذات انه ممنوع قانونا ان يجبرها اي رجل على فعل اي شئ لا تريده و ان حدث عليها استدعاء الامن فورا ..
كانت مايسة مرتبكه جدا و خائفة و لكنني شجعتها و كانت تجربتي السابقة مع مروة زوجتي في الحفلة الجنسية في مصر قد افادتني كثيرا في التعامل مع مثل هذه الحفلات . و قررت ان اترك مايسة تستمتع بالمغامرة وحدها , وتركتها تتجول و تشاهد منبهرة بما تراه لأول مره في حياتها و اخترت انا سيدة جميلة عمرها حوالي 40 عاما فقط و كانت تجامع رجل اصلا و لكنني شاركته فيها و بعدها انتقلت لسيدة اخرى ايضا في الاربعينيات و لكنها سمينه جدا و ايضا شاركتها مع رجل و كانت المفاجأة انه زوجها الحقيقي وقد نالت مني هذه السمينه اول قذف من لبني يومها امام عيني زوجها و بعد ذلك جلسنا نتحدث سويا و كانوا يتحدثون الانجليزيه جيدا و عرفت انهم ازواج من 12 عاما و معهم ثلاث اطفال و يشاركون في حفلات هذا النادي بأنتظام .
و بعد ذلك قررت البحث عن مايسة .. لأجدها في منظر لم اتخيله ابدا في حياتي ذكرني بمنظر مروة زوجتي في الحفلة الجنسية في مصر.. لكن مايسه كانت في السرير مع ثلاث رجال .. حيث كانت تركب زوبر احد الرجال و اخر خلفها ينيك في طيزها و ثالث يضع زوبره في فمها تمصه له .. حقيقي كانت مايسة منتهكة من كل النواحي .. و ظللت اراقب تلك الحفلة عليها بضع دقائق حتى تجمع عليها الرجال الثلاثه يقذفون لبنهم على وجهها واحد تلو الاخر حتى غرق تماما ثم تركوها ملقاه على السرير و جلسوا يستريحون .. و هنا ساعدتها انا على القيام و ادخلتها الحمام تغسل وجهها و كانت المفاجأة انها سعيده جدا بهذه التجربة المثيرة و قالت انها ستأخذ حمام سريع ثم تخرج فريش لتمارس الجنس المثير مرة اخرى , و فعلا تركتها تأخذ حمامها السريع و خرجت انا و اندمجت سريعا مع سيدتين وحدي في احدى الحجرات..
و استمرت هذه المتعة الرهيبه حتى الصباح و قد قذفت يومها تقريبا خمس مرات.. و كانت اخر قذفه من لبني ليلتها من نصيب سيده المانيه فاتنة بمعنى الكلمه في الثلاثينيات من عمرها و قد ابتلعت لبني بالكامل وقتها و لم تخرج منه قطرة واحدة …. بعدها اخذت ابحث عن مايسة حتى وجدتها تمارس الجنس مع شابين وسيمين في احدى الحجرات .. و ظللت منتظرا حتى انتهوا و قذف شاب منهم لبنه على صدرها ثم تركها و الاخر قذف في فمها و ابتعلت لبنه بالكامل بأستمتاع و هو من الاشياء المميزة التي تفعلها مايسة دائما ..
و بعد ان اخذت مايسه حمام سريع , ارتدينا ملابسنا و رجعنا الى الفندق مباشرة لنستعد للسفر حيث ان طائرتنا كانت بعد اربع ساعات فقط , و في الطائرة سألتها عن رأيها في التجربة فقالت انها تجربه مثيرة جدا , ثم قالت انها تعرف انني سأحكي لمروة زوجتي عما حدث و لكنها تطلب مني الا اخبر زوجها ماجد شيئا و ان اخبر مروة ايضا بنفس الشئ , فوعدتها انه لن يعرف شيئا حتى تخبره هي بنفسها لو ارادت.
و لما وصلنا مطار القاهرة , طلبت مايسة زوجها على التليفون و عرفت انه هو في بيت والدة و والدته و معه ابنهم , فأخذت هي تاكسي و توجهت الى هناك , بينما اخذت انا تاكسي اخر و رجعت الى البيت ولم اكلم انا مروة و قررت ان اعمل لها مفاجأة بحضوري بدون موعد .
وصلت البيت و فتحت الباب و كانت الساعة السادسة مساءا , وبمجرد دخولي الريسبشن فوجئت بمنظر لم اتوقعه نهائيا , فوجئت بالست ( ام عبير ) عارية تماما على كنبة الريسبشن و في نوم عميق و بجانبها على تربيزة الصالة زجاجة خمر فارغ اغلبها , و ” ام عبير ” هي ارملة عمرها تقريبا 40 سنة و تعيش في عمارة قديمة متهالكة قريبة من عمارتنا و تأتي لتنظيف شقتنا مرتين اسبوعين وايضا شقة ماجد و مايسة.
دخلت داخل الشقة ابحث عن مروة زوجتي , و كانت باب حجرة النوم مفتوح قليلا فنظرت من فتحة الباب و رأيت منظر اخر لم اتوقعة ايضا في هذا اليوم العحيب , رأيت مروة زوجتي و معها رجل وسيم الملامح في الخمسينيات من عمره و ايضا سيده سمينة تبدو ايضا في الخمسينيات من عمرها , و الثلاثة مندمجين في جنس شديد و الرجل الغريب ينتقل من زوجتي الى المرأة الاخرى مستمتعا بهم الاثنان بشدة , و وقفت مذهولا بعض الوقت اتابع و كنت اول مره ارى مروة تجامع رجل في هذا السن , و بعد مشاهدة قليلة لم اتحمل كثيرا و خلعت ملابسي كلها و دخلت عليهم و فوجئوا بي جميعا و قامت مروة فورا تقبلني و تهنأني على سلامة الوصول , ثم عرفتني على الرجل و المرأة و اخبرتني انهم يدعون ( حسن ) و ( فوزية ) و هم زوجان , ثم سألت انا مروة اولادنا فقالت انهم يباتون عند امها اليوم , ثم سألتها عن سبب وجود الست ” ام عبير ” عارية تماما في الريسبشن , فقالت لي مروة انها ستخبرني بكل التفاصيل لاحقا و لكن الان وقت المتعة و سحبتني لأدخل معها و مع حسن و فوزية الي السرير , ولكنني فوجئت بفوزيه تقوم و تسحبني من مرة اخرى من السرير و تقول :
– لا .. يا مروة … سيبي لي جوزك لوحدي النهاردة … عايزاه يركز معايا بس … عايزين نتعرف انا و هو كويس ..
ضحكت مروة و وافقت طبعا , بينما لم يعلق زوج فوزية و هو يراها تسحبني خلفها خارج الحجرة , واخذت اتأملها وهي تمسي امامي و رغم ان جسمها سمين و عمرها في منتصف الخمسينات و بعض شعر رأسها ابيض , الا ان جسمها كان مغري جدا و متناسق رغم سمنتها و سنها, و خرجنا انا وهي الى حجرة نوم الاطفال و اغلقناها خلفنا.
كنت اول مرة في حياتي اجامع امرأة في سن فوزيه , ولكني فوجئت انها متهيجة جدا و مثيرة جدا و رشيقة رغم سنها و سمنتها , و استمر جماعنا انا وهي حوالي ساعتين متواصلتين اتخذنا فيهم كل الاوضاع الممكنة و جامعتها في كسها و شرجها وقذف لبني معها اربع مرات , منهم مرتين داخل اعماق شرجها و المرتين الاخرتين علىى وجهها حتى اغرقته تماما .
خرجت انا و فوزيه بعد ذلك ونحن مازالنا عراة تماما , و لم نجد احدا في حجرو نومي فأتجهنا الى الريسبشن و هناك وجدنا زوجها حسن و قد ارتدى ملابسه و معه زوجتي مروة و قد ارتدت قميص نوم قصير و كانوا يجلسون يتناولون طعاما خفيفا و عصير تقدمه لهم ” ام عبير ” والتي مازالت عارية تماما حتى الان.
جلسنا معهم , واعطى حسن الى زوجتة منديل لتمسح وجهها و هنا يبدو ان فوزيه تذكرت لحظتها ان لبني مازال يغرق وجهها , فاخذت المنديل من زوجها و هي تضحك بدون خجل و مسحت وجهها سريعا ثم قامت و ارتدت عبايتها و لفت حجابها سريعا و سلمت علينا و رحلت مع زوجها, بعد ذلك اخذت ” ام عبير ” تنظف المكان ,و بعد ذلك طلبت منها مروة ان تجلس حتى يحكوا لي سويا عن الاحداث الماضية.
و بالفعل جلست ام عبير معنا , ثم بدأت مروة تحكي تقول لي انه بعد سفري انا ومايسة بيومين , اتت ام عبير كعادتها لتمسح و تنظف البيت كما تفعل اسبوعيا , و وقتها فوجئت مروه بها تخبرنها انها تراقبنا نحن و ماجد و مايسة منذ فترة طويلة و تعرف ماذا يحدث بيننا بالظبط , و كانت صدمة مروة كبيرة لكن ام عبير طمانتها جدا و اخبرتها انها لن تقول لأحد شيئا ابدا و مستعدة ايضا ان تشاركنا ان اردنا و ذلك مقابل 500 جنية شهريا , و وافقت مروة طبعا وقتها .
ثم بدأت ام عبير تحكي هي , وقالت انها كانت تراقب عائلتنا كثيرا بحكم كونها تدخل عمارتنا كثيرا لتنظيف شقتنا و شقة مايسة و ماجد و ايضا شقق اخرى في العمارة , قد لاحظت اقترابنا من عائلة ماجد و مايسة بطريقة مريبة و ايضا لاحظت كذا مرة انه احيانا تصعد مروة زوجتي لشقة ماجد في عدم وجود مايسة و كذلك رأت مايسة تخرج من شقتنا في عدم وجود زوجتي مروة عدة مرات, ففهمت بالتدريج ما يحدث بيننا من تبادل و لكنها لم تقول لأحد حتى تكلمت مع مروة و اخبرتها بطلبها منا.
ثم قالت ام عبير , انها تعرف عائلة الاستاذ حسن و زوجته فوزيه جيدا و تخدم عندهم منذ سنين حيث يسكنون في شارع قريب مننا , و هم رغم انهم يظهرون امام الناس عائلة محترمة فهم في داخل بيتهم شئ اخر , و الخمر و الحشيش شئ موجود دائما ليل نهار , وهم يسكنون وحدهم حيث ان ابنتهم الوحيده متزوجة و مهاجرة الى امريكا , و الاستاذ حسن و زوجته فوزيه متفتحين جدا حيث يأتي الاستاذ حسن بنساء في البيت و يجامعهم مع زوجته فوزيه دون اعتراض منها حتى انه جامعها هي نفسها عدة مرات, و كذلك فوزيه التي احيانا تتعرف على رجال و تحضرهم معها البيت و اغلبهم في سن الشباب و المراهقه و زوجها لا يعترض نهائيا و يشارك ايضا احيانا.
و قالت ام عبير , انها وجدت انه من الجيد ان تعرفنا عن عائلة حسن و فوزيه و اخبرت مروة و ماجد بخصوصهم و وافقوا على مقابلتهم , ثم اخبرت حسن و فوزيه و وافقوا ايضاو تقابلوا الاربعة في النادي منذ عدة ايام.
و هنا اكملت زوجتي مروة الحكاية , واخبرتني انها لما قابلت هي و ماجد الاستاذ حسن و زوجته فوزيه , كانوا مرحين جدا و متفتحين جدا و تكلما في كل شئ بصراحة و قال الاثنان وقتها انهم يبحثون عن مثلنا منذ سنين , و بالفعل اجتمعوا هم الاربعة في نفس اليوم في بيت حسن و فوزيه وحدث اول جماع مشترك يومها , ثم تكرر الامر في اليوم التالي في بيتنا هنا , و اليوم لما اتيت انا كان ثالث لقاء مشترك ايضا في بيتنا و ماجد و لكنه غادر مبكرا حتى يذهب لبيت والديه مع ابنه , وايضا كان اليوم اول مرة تشاركهم ام عبير في الجنس الجماعي.
و في اليوم التالي مباشرة , تجمعت الشلة كامله لأول مرة في بيت حسن وفوزيه حيث حضرت انا و مروة و ماجد و مايسة و كذلك ام عبير , و حدث جماع جنسي رهيب بيننا استمر من المساء حتى الصباح في ليلة من اجمل ليالي العمر و اكثرها مرحا , و كانت فوزيه نجمة الحفلة بلا منازع , فرغم سنها و حجمها كانت اكثر واحده اتناكت في هذه الحفلة و قد جامعناها نحن الرجال الثلاثه في كسها و طيزها , و اجتمعنا علينا انا و ماجد معا حوالي نصف ساعة انا في شرجها و ماجد في كسها , ثم اجتمعنا عليها نحن الثلاثة انا و ماجد و زوجها حسن نصف ساعو اخرى في اخر الليلة واحد زبره في كثها و الثاني زبره في شرج و الثالث زبره في فمها ثم نتبادل المواقع حتى هلكت فوزيه تحتنا تماما ولم نتركها الا وقد قذف كل واحد مننا لبنه داخل شرجها الذي كان يضح لبننا في النهاية كأنه ضرع بقرة.
وايضا ام عبير كانت متألقة يومها , وقد نكناها كلنا يومها ايضا في كثها و شرجها , ولكننا استعملناها اكثر كمخزن لسوائلنا المنويه حيث اكتشفنا انها تعشق شربه و ابتلعه , فقذف اغلبنا يومها داخل فمه و كانت تبتلعه بالكامل حتى انها قالت اخر اليوم انها تشعر ان معدتها امتلئت تماما.
و قد تكررت اللقاءات الجنسية الجماعيو و الفرديه بيننا و بين حسن و فوزيه كثيرا في الايام التاليه , و الحق يقال كانت اضافة حسن و فوزيه الى شلتنا الجنسية , اضافة مثيره جدا حيث اشعلوا الحموة الجنسية بيننا كثيرا و ايضا اضافوا الكثير من المرح و السعادة .

رحلة رومانيا-1

استمرت الاحوال على اجمل ما يكون لمدة شهرين تقريبا , ثم اتت اجازة الصيف و قررنا ان نفعل شيئا جديد و هو ان نسافر جميعا الى دولة خارج مصر لقضاء وقت بحريتنا , و اخترنا السفر الى رومانيا , و بالفعل بدأنا نجهز كل امورنا للسفر و استغرق الامر فترة حتى جهزنا كل شئ و قد تركنا اولادنا عند والدة مروة و كذلك فعلت مايسة و تركت ابنها عند والدتها.
و انطلقنا في رحلتنا الجماعية الى رومانيا , و قد كانت فوزيه و حسن اكثرنا حماسا للأمر حيث لم يسافروا خارج مصر منذ اكثر من 15 عاما , ولم ننسى ان نتصل بفهد و فيصل في السعودية و نبلغهم بموضوع سفرنا و اخبرونا انهم سيحاولون اللحاق بنا هناك ان سمحت ظروفهم.
كنا حجزنا فيلا تقع على شاطئ البحر الاسود في احدى اكبر مدن رومانيا الساحلية تدعى كونستانتسا , و طبعا منذ نزلنا في المطار في رومانيا كانت مروة زوجتي و مايسة قد غيروا ملابسهم و بملابس مودرن قصيرة و مثيرة حتى فوزيه ايضا غيرت ملابسها و لكنها اكتفت بأسترتش ضيق جدا و عليه بلوزه.
و لما وصلنا الى الفيلا التي استأجرانها , و جدناها جميلة جدا بها اكثر من خمس حجرات نوم و حمام سباحة خاص و كانت على الشاطئ مباشرة و المسافة بيينا و بين شاطئ البحر لا تتعدى 100 متر .
ارتحنا قليلا ثم نزلنا و اخذنا جولة تفقديه في المدينة الجميلة , و في المساء لم نجتمع في حجرة واحده لممارسة الجنس و انما اكتفينا بتبادل الزوجات حيث اخذت انا فوزيه في حجرة و اخذ ماجد زوجتي مروة في حجرة اخرى و اخذ حسن مايسة في حجرةثالثه وحدهم, و قد استمريت انا و فوزيه في ممارسة الجنس لساعات حيث كانت لا تشبع منه ابدا , ثم رحنا في نوم عميق عراة حتى الصباح.
في الصباح فوجئنا بمروة زوجتي و مايسة في حجرتي يوقظننا من النوم و كانوا يرتدون المايوهات البيكيني , و احضروا ايضا مايوة بيكيني ساخن لفوزيه لكي ترتديه هي الاخرى , ولكن فوزيه رفضت و قالت انها لم ترتدي مايوة في حياتها من قبل و تنكسف ان ترتديه الان فقالت لها مروة زوجتى :
– يا ست انتي … انتي لسه متناكة طول الليل من رجل مش جوزك … و مكسوفه تلبسي مايوة بيكيني ..
فقالت لها فوزيه :
– اتناك اه … من اي راجل .. معنديش مشكلة … لكن البس البتاع الخيوط اللي انتوا جايبينه ده … مقدرش .. ده يدوبك يخبي كسي من قدام و من ورا طيزي نصها بره …
فضحكنا كلنا و اخذنا نلح عليها ان تجربه على الاقل حتى الح عليها زوجها حسن بنفسه و قال لها انه يتمنى ان يراها بهذا المايوة , و في النهاية ووافقت بشرط ان ترتديه داخل الفيلا فقط و لن تذهب للشاطئ به و ارتده فعلا , وكان عندها حق فلقد كان المايوة صغير جدا و لا يظهر على جسمها و لا يخفي شيئا تقريبا من بزازاها الضخمة او طيزها الكبيرة , ونزلنا بها كلنا عند حمام السباحة و كانت سعيده جدا انها اول مرة تقف هكذا شبه عارية .في الهواء الطلق
ثم اخذنا نلح عليها ان تخرج من الفيلا للشاطئ العام معنا و كانت رافضة بشده و لكننا جررناها جرا , و هناك على الشاطئ رأت بعينها نظرات الاعجاب في اغلب عيون الرجال التي كانوا هناك رغم ان الشاطئ ممتلئ عن اخره بمئات النساء التي ترتدي كل انواع المايوهات المغرية , و ما رأته فوزيه جعلها تمتلك الجرأة و الثقة و جلست معنا بكل هدوء مستمتعة بأول مرة ترتدي مايوة بيكيني في حياتهافي مكان عام ممتلئ بالناس , و قضينا اليوم كله مرحين جدا وسعداء , ثم عدنا الى حجراتناو مارسنا الجنس الجماعي لساعات ثم رحنا في نوم عميق كلنا سويا في حجرة واحدة.
في الصباح كلنا كنا في البحر سويا نقضي وقتا ممتعا معنا , وقد تغيرت فوزيه تماما و اصبحت لا تريد ان تخلع المايوة البيكيني و سعيده به جدا , و لما عدنا للفيلا في الظهر وجدنا مفاجئة مذهله في انتظارنا على المدخل , وهي وصول فيصل و زوجته الجميلة نورا , ولم يكونوا وحدهم بل كان معهم زوجين اول مره نراهم يدعون متعب و العنود , وكانت نورا قد اخبرتنا عنهم من قبل و لكنها كانت اول مره رانهم فعليا , كما انها كانت اول مره نرى فيصل و نورا منذ غادرنا بلادهم , وكانت نورا مازالت جميلة و فاتنة و مغرية حيث كانت ترتدي بنطلون اسود ضيق جدا جدا يظهر كل استدارات جسمها الجميلة و عليه بلوزه ضيقة انيقة , اما الزوجين الجديدان فكان الزوج وسيم جدا و لكنه اسمر البشرة و عمره في اول الثلاثيينات و الزوجه العنود كانت فاتنة بمعنى الكلمة ببشرتها العربية الخمرية الرائعة و شعرها الاسود الناعم الطويل و كانت ترتدي فستان فستان ضيق و قصير جدا و كان عمرها لا يتعدى 25 عاما.

جلسنا كلنا سويا و عرفنا الجميع على بعضهم , حيث كانوا جميعا اول مرة يقابلوا بعضهم , و حيث ان مايسة و ماجد لم يقابلوا من قبل الا فهد و مشاعل فقط , و ان كانت مايسة تكلمت مع نورا هاتفيا عدة مرات من قبل و اصبحوا اصدقاء قبل ان يروا بعضهم فعليا , ومن كلامنا عرفنا ان متعب و العنود متزوجين من 3 سنوات و لم ينجبوا حتى الان حيث قررا تأجيل الانجاب حتى يستمتعا بحياتهم كما يريدون.
تناولنا الغذاء سويا و جلسنا نمرح و نضحك كثيرا ثم سهرنا في احد الكازينوهات حيث اخذنا نرقص و نسكر لساعات ثم رجعنا الفيلا سويا , و قررنا الان تجمع كلنا اليوم بناء على طلب الازواج نورا و العنود حيث سيباتوا معنا انا ومروة فقط و في ليلة الغد نجتمع كلنا , حيث تريد نورا اولا اعادة ذكرياتنا سويا كما ان العنود لم تشارك من قبل في حفلات جنسية كبيرة حيث لم تمارس التبادل الا مع فيصل و فهد فقط من قبل .
و دخلنا انا و مروة مع فيصل و نورا و متعب و العنود حجرتنا , و دخل ماجد و مايسة مع حسن و فوزيه , و في حجرتنا بدأت الامور بسيطة ثم تطورت بسرعة بعد ان اخذت العنود و وزوجها علينا و كانوا فاجرين جدا و تسري فيهم شهوة عنيفة , و الجميل ان كل الوقت كانت العنود و نورا معي انا وحدي اتبادل الجماع فيهم واحدة ثم الاخرى وكانت اجسادهم شهية جدا و بزازهم طرية بشدة اما طيازهم فكانت منتفخة بشدة و مستديرة تماما و اكنت استمتع بشدة و انا ارى الاثنتان و هم يفتحونها لي بأيديهم التي تغطيها الحنة العربية , لأدخل بزبري داخل فتحات شرجهم التي مازالت ضيقة رغم ممارستهم للجنس فيها كثيرا
اما فيصل و متعب فلقد نسوا تماما ان زوجاتهم موجودتان في الحجرة و كان تركيزهم فقط على زوجتي مروة التي كانوا ينيكونها في كل فتحات جسمها طوال الوقت و حتى ان قذف احدهم و هدأ قليلا كان الاخر يستمر حتى يقذف هو الاخر ويهدأ و وقتها يوم الاول قد سخن مرة اخرى ليكمل نيكه في مروة التي لم يهدأ كسها او شرجها ثانية واحده لمدة ساعتين على الاقل غرق فيها جسمها بلبن الرجلين في كل مكان حتى ان نورا ارادت ان ترحمها منهم قليلا و تسحبها من بينهم في وقت كان الاثنان ينيكون فيها نيك مزدوج في كسها و شرجها ولكنهم لم يتركوها و قالت مروة لنورا وسط اهاتها ان تتركها وانها مستمتعة و تستطيع التحمل اكثر , و المصيبة انني ايضا رغم وجود امرأتين رائعتين معي , لم ارحم مروة زوجتي و وضعت زبري في فمها تمصة وهي مهروسة بين فيصل و متعب و لم اتركها الا لما قذف لبني داخل فمها , ثم تركتها لهم ينتهكون فيها كما يريدون و رجعت انا لزوجاتهم الفاتنات.
و بعد ان انتهت تلك الليلة المثيرة جدا , نامت مروة زوجتي بين فيصل و متعب على سرير بينما نمت انا بين زوجاتهم نورا و العنود , ورحنا كلنا في نوم عميق من التعب و نحن كلنا عراة تماما.
في اليوم التالي , لم نستيقظ جميعا الا على الظهر بعد تعب ليلة امس , ثم نزلنا جميعا للتسوق و كانت نورا و العنود يريدن شراء مايوهات بيكيني , فعلا اشتروا مايوهات جديده كذلك فعلت فوزيه التي اصبحت عاشقة للبيكيني , و اشترى متعب لزوجته العنود مايوه بيكيني صغير جدا , و قد قالت مروة زوجتي له ان زوجته ان ارتد هذا المايوه الصغير ستكون مثل العارية , فقال متعب انه يحب ان يراها في هذا المايوه امام الناس كما ان كل المايوهات مسموحه في رومانيا حتى تعريه الاثداء ايضا مسموحة , و فعلا اخذت العنود المايوه , ثم رجعنا الفيلا و ارتدت كل النساء المايوهات البيكيني ثم ذهبنا للشاطئ سويا , والحق يقال كان الاكثر لفتا للأنظار في مجموعتنا هم السيدتان الاكبر و الاصغر سنا , فوزيه و العنود.

و قضينا وقتا مرحا جدا على الشاطئ في مرح و هزار و لعب ثم تناولنا الغذاء في احد المطاعم على الشاطئ , ثم رجعنا الفيلا و قررنا ان نكمل يومنا هناك على حمام السباحة , عراة تماما.
بمجرد ان دخلنا نحن العشرة الفيلا , تعرينا كلنا تماما و كان شعور جميل افتقدناه انا و مروة كثيرا منذ جربنا التعرية التامة في اسبانيا منذ سنين و تعرفنا على فهد و مشاعل هناك.
طبعا كان الامر في البدايه كله هزار و لعب و مرح , و كانت اكثرنا فرحة بهذه التعريه هي فوزيه التي تجربها لأول مره في حياتها و كانت سعيده جدا.
و لكن الهزار لم يستمر كثيرا مع وجود كل هذه الاجسام العارية في مكان واحد , و كانت البدايه مع زوجتي الجميلة مروة التي استفردت بالرجال كلهم وحدها داخل حمام السباحة تمص و تدعك لهم ازبارهم واحد تلو الاخر و انا اصورهم بنفسي.
و بعد جوله المص المستمرة من مروة لكل الرجال , كان اول من ناكها هو الاستاذ حسن الذي لم يستطيع ان يمسك زبره كثيرا و بدأ ينيك في مروة بكل قوته .
و كانت هذه هي البدايه فقط , ثم بدأ كل رجل ينفرد بزوجته اما داخل حمام السباحة اما على كراسي الشيزلونج بجانب حمام السباحة , و كان نصيبي انا طبعا الخبرة الجميلة فوزيه لان زوجها ينيك زوجتي , و كانت فوزيه هائجة جدا بطريقة ارها عليها من قبل و ذلك بسبب هذا الجو الجديد التي تعيشة لأول مرة , حتى انها لم ترغب حتى في الجماع من كسها و فتحت لي شرجها بنفسها لأبدأ انيك فيه مباشرة.
استمر جماعي الشرجي انا و فوزيه اكثر من نصف ساعة دون توقف حتى انني كنت اتسائل كيف يتحمل شرجها كل هذا , و كان الجميع من حولنا قد انتهوا سريعا و جلسوا يشاهدوننا انا و فوزيه , و رأيت بعيني لبن ماجد يغرق زوجة زوجته الجميلة مايسة و لبن متعب على بزاز زوجته العنود و لبن فيصل على طيز زوجته نورا , اما زوجتي مروة فلقد وقفت جانبي تحضني و انا انيك في شرج فوزيه و كان مازال لبن الاستاذ حسن يغرق وجهها تماما , اما الاستاذ حسن فلقد فتح بيديه طيز زوجته فوزيه امام الجميع لتحرك انا براحتي اكثر و اعمق في طيزها و ايضا ليرى كل الجمهور المشاهد التفاصيل بوضوح لزبري و هو يغوص و يخرج من فتحة طيز فوزيه.
و بعد ان بلغ بي الهياج انا و فوزيه اخره , بدأت اقذف كميات كبيرة من لبني داخل اعماق طبز فوزيه التي كانت تتلوى من الاهات و المتعة , و لما اخرجت زبري كانت طيزها ممتلئه عن اخرها و بدأ اللبن يسيل منها بقوه , و اخذ الكل يصفق لها و قامت هي سعيدة تحيي جمهورها .
و بعد هذه الجولة الافتتاحية الجميلة , و بعد استراحة قصيرة , قررنا ان ندخل جميعا الفيلا لنمارس الجنس الجماعي سويا , وكان هذا سيكون اول جنس جماعي تشارك فيه الشلة كلها , و كنت اعرف ان هذه الليله ستكون من اجمل ليالي العمــــــــــــر

اترك رد

جميع الحقوق محفوظة قصص سكس بنات عرب
Amphibious Theme by TemplatePocket Powered by WordPress